السبت، 16 يوليو، 2011

لا جديد

الجو حر جدا والصيف وخاصة شهر يوليو وأغسطس ويونيو كمان
مش من شهورى المفضله على الاطلاق اتمنى لو يكون الشتاء طول العام
ويتم ألغاء فصل الاكتئاب وهبوط المعنويات وهو مايشير إليه الصيف
بالنسبه إلي
وكمان مافيش مصيف ولا فسح السنه دى رمضان الكريم على الابواب ومحدش فاضى
ممكن أقول أن دا أسوأ صيف  بمر بيه
ومافيش حاجة هتغير الجو دا لا مراوح ولا تكييف ولا أى شئ
مادمت بتنزل الشارع وبتركب مواصلات
وعندى انفصال تام كمان عما يحدث فى التحرير لأول مرة من اعتصامات
الشئ الوحيد ونسمه الصيف حاليا هو فوز الاهلى بالدورى
والتعديل الوزارى المحتمل لحكومه شرف
ولا أرى أى جديد محتمل أخر
وانتهى
----------------------------------
دى أبيات من أنشودتى المفضله ل بدر شاكر السياب عن المطر

عيناكِ غابتا نخيلٍ ساعةَ السحَرْ ،
أو شُرفتان راح ينأى عنهما القمر .
عيناك حين تبسمان تورق الكرومْ
وترقص الأضواء ... كالأقمار في نهَرْ
يرجّه المجذاف وهْناً ساعة السَّحَر
كأنما تنبض في غوريهما ، النّجومْ ...
وتغرقان في ضبابٍ من أسىً شفيفْ
كالبحر سرَّح اليدين فوقه المساء ،
دفء الشتاء فيه وارتعاشة الخريف ،
والموت ، والميلاد ، والظلام ، والضياء ؛
فتستفيق ملء روحي ، رعشة البكاء
ونشوةٌ وحشيَّةٌ تعانق السماء
كنشوة الطفل إِذا خاف من القمر !

تثاءب المساء ، والغيومُ ما تزالْ
تسحُّ ما تسحّ من دموعها الثقالْ .
كأنِّ طفلاً بات يهذي قبل أن ينام :
بأنَّ أمّه – التي أفاق منذ عامْ
فلم يجدها ، ثمَّ حين لجّ في السؤال
قالوا له : "بعد غدٍ تعودْ .. "
لا بدَّ أن تعودْ
وإِنْ تهامس الرفاق أنهَّا هناكْ
في جانب التلّ تنام نومة اللّحودْ
تسفّ من ترابها وتشرب المطر ؛
كأن صياداً حزيناً يجمع الشِّباك
ويلعن المياه والقَدَر
وينثر الغناء حيث يأفل القمرْ .
مطر ..
مطر ..
أتعلمين أيَّ حُزْنٍ يبعث المطر ؟
وكيف تنشج المزاريب إِذا انهمر ؟
وكيف يشعر الوحيد فيه بالضّياع ؟
بلا انتهاء – كالدَّم المراق ، كالجياع ،
كالحبّ ، كالأطفال ، كالموتى – هو المطر !

في كلّ قطرة من المطرْ
حمراء أو صفراء من أجنَّةِ الزَّهَرْ .
وكلّ دمعة من الجياع والعراة
وكلّ قطرةٍ تراق من دم العبيدْ
فهي ابتسامٌ في انتظار مبسمٍ جديد
أو حُلمةٌ تورَّدت على فم الوليدْ
في عالم الغد الفتيّ ، واهب الحياة . "
ويهطل المطرْ ..

هناك 10 تعليقات:

الازهرى يقول...

صعب أقول غير إنها حالة شبه عامة
وربنا يكرمنا ونقدر نخرج منها

ويضاف لكل ده حالة التخبط العامة الموجودة فى البلاد


ربنا يعيننا

Zianour يقول...

ايه ده انتي اهلاوية؟؟؟ مع ان شكلك زملكاوي خالص صدمة صدمة فعلا:)
انا كمنا باحب بدر شكار السياب والمقطع الاولاني ده هو المفضل

وعلى فكرة الصيف هنا برضه حر جدا - مش جدا زي مصر يعني بس جر ورطوبة - والشتا هنا اكتئاب مزمن يلا الحمد لله على نعمة كوكب الارض والتحرير مواويله لسه طوييييييييلة ربنا يستر
صباحك شوية برد:)

بسنت يقول...

الازهرى
ربنا يفرجها علينا من عنده
شرفت

بسنت يقول...

أمل
ايوا والله انا عايزه تلج مش برد بس
ههههه- حلوه صدمه دى يا صديقتى العزيزه انا اهلاويه متعصبه
اهلاويه وافتخر
مش معقول يعنى كنت كاتبه اغنيه الالتراس الاهلاوى عندى على الفيس بوك من فتره !!!

مساءك الياسمين بردوا انا مُصره

شمس النهار يقول...

مش من هواة الصيف وبحب الشتاء وخصوصا لما الدنيا تمطر كده وتغيم وياسلام لمااكون في الجو ده في اسكندرية تبقا فلة

:))
كلنا داخلين علي شبه اكتئاب بس مكسوفين نكتئب والبلد محتاجانا كده

مونتي بوكيه ورد يقول...

يوميات جميله اوي و امنيات حلوه انك تشوفي الشتاء علي طول البرد اللي في كل حاجه والدفا ال بتحسيه في حب ال حواليكي
جميله اوي الانشوده
لا بدَّ أن تعودْ وإِنْ تهامس الرفاق أنهَّا هناكْ في جانب التلّ تنام نومة اللّحودْ تسفّ من ترابها وتشرب المطر ؛ كأن صياداً حزيناً يجمع الشِّباك ويلعن المياه والقَدَر وينثر الغناء حيث يأفل القمرْ . مطر .. مطر

حلوه اوووي

ابراهيم رزق يقول...

غريب هذا الشعر عن المطر فى عز الصيف
لكن على كل حال رطب شوية الجو

مبروك الدورى للاهلى و ان كان ده بقى شىء طبيعى
ليه مفيش مصيف ممكن بعد العيد
لكن الحالة دى ماشية فى البلد و فاتيما روح قلب ماما مسمياها اكتئاب ما بعد الثورة مثل اكتئاب ما بعد الولادة

تحياتى

Tarkieb يقول...

هههههههههه طب ما الاهلى على طول بيكسب والجو على طول حر في الصيف... مفيش جديد عندك حق...بس انا باحب الصيف عن الشتاء ربنا ما يوريكي الشتاء اللي بحق وحقيقى حاجة تجيب احباط

AHMED SAMIR يقول...

على الرغم اني باحب فصل الصيف...بس الصيف دة مختلف
يمكن علشان لأول مرة النهار نا يبقاش طويل بسبب الغاء التوقيت الصيفي
و يمكن علشان رمضان قاسم الصيف نصفين و محجم من حركة الناس و سفرها
حاسس ان الصيف دة مضروب
دمه تقيل
تحياتي

بسنت يقول...

شمس
عندك حق البلد محتجالنا أكتر من رفاهيه الاكتئاب

------------------------
مونتى بوكيه ورد
زياره اولى كريمه

انا شتويه بأختصار (الهوى والطبع)
--------------------------
ابراهيم
الامنيات عظيمه من ناحيه السفر والمصيف
ولكن بعد رمضان هتتضح الصوره اكتر
وحتى حين انا فى الصيف ضيق الافق

---------------------------
تركيب
أنا مهما كان الشتا برد
بحبهومهما كان الصيف فى نسمات مش بيعجبنى
أنا شتويه
هههه عادى بردول لاجديد
-------------------
أحمد سمير
الصيف دا مضروب فعلا يا دكتور
صيف الثوره غير اى صيف
ولكن لايقارن بالشتا بردوا
-------------------------
دمتم جميعا بخير