السبت، 25 يناير، 2014

facebook & other drugs





مع الأعتذار لأسم الفيلم المقتبس منه العنوان فالكلام موجه للذين
يقضون أكثر من 3 ساعات يوميا على الفيس بوك بأنتظام فقط
 الغير ذلك : مبروك أنتم تمام  

فى كل مرة هتقرر تبتعد لظروف قهرية أو إرادية عن الفيس بوك بعد مشوارك
اليومى لشئ أصبح  أساسى فى حياتك وإن كان ترفيه أو شغل
 أو غير ذلك فأنت بتحط نفسك
فى مواجهة عدة خيارات وستكتشف أشياء مهمة دعنى أخبرك عنها لتضع
أحتياطاتك لما ستواجه يا حلو :

أولا : سيتأكد لك بلا أدنى شك أنك مدمن  حقيقى للفيس بوك 
وستلاحظ توافر أعراض أنساحبه من دمك لو كنت قوى الملاحظة لنفسك
بداية من مودك السئ أنتهاءا بغصبك أحيانا كثيرة بدون سبب واضح لك وللأخرين

ثانيا : ستجد لديك وقت فراغ كبير لكل الحاجات اللى متأجلة
وقاعد تأخر فيها زيادة وتهرب منها علشان ما تعملهاش وعامل حجتك
الجاهزة أصل مافيش وقت خاصة لو كانت مذاكرة  هيكون الوقت كاف
ومع ذلك بردوا مالكش مزاج تعملها

ثالثا : لو نويت تقضى وقت فراغك الكبير دا مابعد
الأشياء الأساسية من شغل وطبخ وما يلزمهما فى مشاهدة أفلام
محملها عندك على اللاب أو هتشوف الأفلام اللى مترشحالك
ونفسك تشوفها يبقى أنت كدا وقعت فى الفخ التانى
 أنت بتسيب الكوكايين للترامادول مع توافر دماغك العالية فى الاتنين
كلهم أدمان ما تبقاش عنيد

رابعا : أما لونويت مثلا أنك تخلص الكتب اللى أشتريتها 
واللى حملتها على اللاب تبقى كدا أنت وقعت فى الفخ التالت
أنت بتسيب الكوكايين للزقة النيكوتين هتكون هنا فايق فايق
وتعود بإجابية كمان وهتخلص من كل السموم المتعلقة
بسذاجتك  وهدخل بنفسك سموم الفكر الحر والحريات والأفكار الكبيرة
جدا عليك والواسعة كمان وهتشحن مشاعر وعواطف وقصص أنت مش قدها 
أنت وقعت ومحدش سمى عليك يا قارئ بيه
أو يا قارئة هانم

خامسا : أما لو نويت تعقل كدا وهتعمل حركات جريئة وهتزور أصحابك
اللى زعلانين من قلة سؤالك عليهم بالتليفون أو بالزيارة

فنصيحتى بلاش الموبايل خاصة العرض بتاع 1000 دقيقة
و100 رسالة بلاش أحسنلك لأنك هتجيب لنفسك صداع نصفى 
بمحض أرادتك الحرة روح زورهم أرحم بس أستحمل النص ساعة
مع أصحابك اللى مختارهم بمحض أرادتك .. فاكر...
وخليها مفاجأة وخليك هادى وأنت بتسمع كل الحكايات والأعترافات
وأفتكر إن هيجيلك يوم وهتبقى زيهم .. أدعيلهم
بس ربنا يهديهم ويهديك وكل واحد يشوف حاله

سادسا : هتعمل حركة حلوة بجد بقى وهتكون ودود وحلو كدا
وهتزور الأقارب والمعارف من الدرجة الأولى أستلم بقى 
روشتات العلاج كلها (دا لو صيدلى ) أو ما يتعلق بشخصك
الكريم والحبوب عليهم من تفنيط وتفتيش كامل بداية
من أول ما بتصحى الصبح لغاية بتقبض كام؟
ومرورا بكل حكايات النميمة على البيوت
أنتهاءا بحفلات الزواج وسرادقات العزاء
أما لو كانوا من مشاهدى التليفزيون المصرى بقنواته الخاصة 
 يبقى الحكايات على السياسة خليك كول وبارد
وحاول ما تخسرشهم والأفضل ما تقولهمش أنت أنهى تيار
 سياسى من الأول
أما لو كانوا من دورك وما فوق فغالبا المواضيع المعتادة عن الجواز 
وسنينه وسين وجيم  وأخر الخيانات وأخر الفضائح
أنتهاءا أنت بتشترى لبسك من فين؟

سابعا : أه حرمت ولا لسه ؟ عايز تخرج وتروق وتشوف نفسك فى الشارع
أنا مش هتكلم أنتى ( البنات تحديدا ) عارفة اللى فيها
أما الشباب  فأخرج لما نشوف أخرتها


النهاية : أنا شخصيا حرمت وعرفت إن اللى قال معرفة الناس كنوز
ما كنش يعرف الناس أصلا وكان يقصد غالبا واحد أو واحدة أتعرف عليهم لشخصهم المتفرد من نوعه ودا أكيد قبل ما يزعل معاهم أو يفترقوا
وأكيد ما كنش ليه حساب على الفيس بوك
ولم يعرف الإدمان من قبل
أنت قدامك حلين:  يا تستمر فى علاجك وهتخف ماتخفش
يا ترجع لل drug بتاعك بس ما تشتكيش تانى

الأربعاء، 22 يناير، 2014

عن أشيائى 2

 
 ل معرض الكتاب ال 45
وفى  بلد المحبوب
والتى صدق من سماها قاهرة
وفى  فصل الشتاء 
 وفى التحية الواجبة ل Jake ...أرحم مش كده
 وحكمة عمر طاهر 
اللى يحب لازم يتعالج
فلنسعد يا خير رفيق



الخميس، 2 يناير، 2014

والمهنة صيدلى 5


بداية: من خرج في 30 يونيو كراهية في «الإخوان» فإن الإخوان قد سقطوا
ومن خرج دفاعا عن الحرية والكرامة والعدل فإن معركته لم تنته بعد ويبدو أنها لن تنتهي قريبا *

 الواحد بيحاول كتير يفصل الامور السياسية عن مهنية شغله لكن للأسف
لا يمكن يكون فى أنفصال لأننا ببساطة فى مصر ولا علاج لذلك
 المهم أنتهى أمر مصر المصغرة ( كما سبق أن ذكرت فى بوست صيدلى 4)
فى الشغل الذى  كان بدأ عهد مختلف مع 
الثورة الداخلية على المدير القديم وحل المدير الجديد
الذى حاول كما أعتقد أن يصلح ما أفسده الدهر على قدر إمكانياته
التى لم تكن على قدر المسئولية والموقع 
فلا إصلاح جذرى ولكن طبعا لا تعسف كما السابق
 لكن بالتأكيد ليس بالثورة والأحلام التى كنا نرغب بها
 ولكن للحق حدثت تغيرات مع بعض من الفاسدين فى مواقعهم بإبعادهم 
عن مكان عملهم لمكان أخر بنفس الإدارة وهذا كان شئ ثورى حقيقى 
وإن كان متأخر ولكنه حدث
و أهم شئ هو المختص بتلقى الرشاوى أُبعد عن مكانه
هذا وأستراح العاملين إلا المتضررين لسببين الأول : لأن الجديد بدلا منه أخوان
ثانيا: لأنه ليس واحد منهم فاسد الشئ المستفز فى هذا الأمر بصرف النظر هل 
كان هناك من هو أكفأ منه السؤال هو هل الشخص الجديد نظيف اليد ويفعل
عمله على أكمل وجه لماذا لم يسأل أحد نفسه هذا السؤال؟
الحق انه كذلك وانتهت الرشاوى تماما فى هذا الجانب ولكن طبعا مناصرين
النظام الفاسد القديم لن يعجبهم مهما فعل لأنه ببساطه أخوان ولأن أمورهم لن تعد
تسييركما السابق وكنت أتمنى ألا يعجبهم لعمله ووضعه فى هذا المكان كموظف 
 وليس لأنه فقط أخوان دى مشكلتنا !!
المهم الأمور سارت كما سارت كل الدولة بالبركة وتسيير الأمور 
على قدر المستطاع ( رتق الثوب المهلهل)

على الصيدلى أن يمحو سلبيته
أُذكر مهنتك تذكرك
غب عنها تنسك**
 
جاء التجديد النصفى لإنتخابات النقابة
وأنتخبت قائمة الصيادلة المهنيين وهى تشبه قائمة الإستقلال بالنسبة
للأطباء التى فازت قائمتنا أيضا فازت 
الحقيقة أنى أيدتها بشدة وعملت دعاية لها أيضا ماعملتهاش
 أيام الأنتخابات الأولى لأنى كان نفسى فعلا فى وجود أعضاء غير مسيسين
 وغير أخوان والحمد لله فازت بأغلبية ولكن ظل العدد الأكبر لقائمة الأخوان
التى عددها أكبر لأن قائمة المهنيين لم تفز كاملة وهكذا
حدث تغيير فعليا ولكن ظلت الكلمة لد: عبد الجواد وجماعته بالنقاية
بدأ الأعضاء الفائزين فى عمل وكشف كثير من خبايا
الأعضاء القدامى وصل الأمر للأعلام ولقاءات تليفزيونية أيضا
والواحد كان فرحان بوجودهم الحقيقة فى النقابة العامة
لأنهم حركوا المياة الفاسدة الراكدة فيها
ولكن ظل الوضع كما هو عليه بالنسبة للكادر والذى عُرض
على مجلس الشورى فى هذه الأثناء وكنا تساوينا فيه مع
أطباء الأسنان وممكن نقول إننا كصيادلة بلعناه على مضض
ولكن مجلس الشورى لم يقره لعدم تواجد تمويل من وزارة المالية
هذا وبدأت المهاترات علينا كصيادلة فى غفوة من نقابتنا ولن أقول كبوة
لأنهم غافلين بالفعل وقامت نقابة الأسنان بتحركات عن كيفية
تساوينا فى الكادر وهم 6 سنوات ونحن 5 سنوات مع العلم أننا بعد السنة
الخامسة نظل عام كامل تدريب بالصيدليات العامة وبدون تكليف ثم بعد مرور هذا العام والذى يُكافئ سنة الأمتياز للأسنان نتكلف رسميا كصيادلة حكوميين بوزارة الصحة
لا أعرف ما الذى حدث تحديدا ولكن نزل الكادر لمستوى وقامة أدنى من
الأسنان لنلحق بطب علاج طبيعى وكلية تمريض ولا عذاء لنا
النقاية المُسيسة فى هذه الفترة كانت ضد المظاهرات التى تعطل العمل 
وعجلة الإنتاج فلم يتحرك أحد إلا بعض أعضاء قائمة الصيادلة المهنيين
الناجحين كأعضاء نقاية وحدثت وقفات للأسم العلمى ( أهم مشروع بعد الكادر للصيادلة ) وللعودة للتكليف للخريجين القدامى وشكرا

حيث يفقد المرء قدرة التصرف الواعى
تصبح  الحماقات منفذه الوحيد
ربما هى كانت عينها لحظة الفشل***

وحدث ثورة 30 يونيو والتى أيدتها بشدة ثم حدث الإنقلاب
على أهداف هذه الثورة والتاريخ يعيد نفسه لكن من البداية الأسوأ
فالقبض على الصيادلة الأخوان أو الأطباء تقريبا طال معظم من أعرفهم
ووصل للمدير بذات نفسه أما عن حقيقة دعمهم للإرهاب الفعلى لجماعتهم
ومسيراتهم من عدمه فالله أعلم ولكن تم أعتقال مديرى
ووكيل الوزارة والمحافظ  بمعنى لم يسلم أحد أخوان معروف
 ثم تم تعيين وكيل وزارة فلول أصلى من الحرس شديد التمسك بالفلولية
وكل ما يتعلق بها من وساطة وما شابه والإنتقام كما يجب أن يكون
ليس من الأخوان فقط طبعا ولكن كل من تمرد أساسا على النظام القديم
( الرحمة هنا واجبة على زمن مبارك على الأقل العدو كان واضح)
وتم تعيين مدير جديد بعملى ويُصنف كنظيف محترم ولكن سلبى من ناحية أهداف الثورة والعمل على ذلك فى فترة أعتقال السابق الأخوانى 
ودارت عجلة الأيام 
لنفاجأ كصيادلة حكوميين ليس فقط بالدونية التى أصبحنا فيها
ولكن أيضا بتغيير مشروع الكادر لمشروع أكثر أستفزازا
أسمة مشروع الحوافز والذى تتوارى عليه وزيرة الصحة والمسئولين
بوزارة الصحة ويسمونه بالكادر ( ضاع الحلم وأنتهى )
وفيه كصيادلة قلت  قيمة هذه الحوافز والتى تصل ل 500% على مدى سنوات تطبيقة لنُصدم أكثر أننا أصبحنا ماليا أقل من التمريض
وخرج من سباق الكادر صيادلة التأمين الصحى والأمانة العامة (مثل مستشفيات اليوم الواحد ومعاهد الأورام ) والمستشفيات الجامعة التعليمية
يعنى المصائب جاءت جمعا
وعليه العوض ومنه العوض
هنا ماذا فعلت نقابتنا المسيسة؟؟
أيام فض أعتصام رابعة والنهضة أمتلأت سماء حائط النقابة
بصور شهداء الصيدلة القتلى فى رابعة
طيب يا نقيبا أين صور شهداء الصيادلة الحكوميين اللى عايشين
ميتين فى دواوين الحكومة؟ فين مهنيتك؟ فين أنتهاك أدميتنا كل يوم فى عملنا؟
أنت نفسك فين من كل ذلك ؟أم الصيادلة فقط هم قتلى رابعة يا نقيب الأخوان؟؟؟
لا شئ كالعادة
وأفتكرت النقابة الذى كان محركها الأساسى كالعادة أعضاء قائمة
المهنيين علشان يلحقوا يلموا الدور ويصلحوا على قدر المستطاع
مع وجود أنقسامات رهيبة داخل النقابة وبعض النقابات الفرعية
فتم وتذكروا مؤخرا أن النقيب لازم يتعزل فعملوا جمعية عمومية كأعضاء تمرد للصيادلة  ومنشقين !!
وتم عمل جمعية أخرى موازية تدعمها النقابة نفسها  فى نفس اليوم 28 ديسمبر2013 للمطالبة بحق الصيدلى الحكومى للكادر الحقيقة
 فى اللحظة الفاصلة دى
كنت مؤيدة للجمعية العمومية الأصيلة للكادر وليس لعزل النقيب
لأن اللى عايز يعزل النقيب كان بدرى مش حاليا لأن لازم نتحد ولو 
مرة يتيمة فى حياتنا من أجل الكادر وزارة الصحة مش هتنتظرنا لما نعزل النقيب
ونشوف مين اللى هيمسك مكانه نلم اللى متكسر ونلزقه على قدر المستطاع
والحقيقة لم أستطيع الذهاب للظروف الأمنية وليس أكثر فأنا مؤيدة
و فعليا خرجت العمومية بقرار غياب أو أضراب جزئى يوم الأربعاء 1 يناير 2014
والإضراب من يوم 8 يناير 
طبعا هذه الإضرابات والمظاهرات حتى الغياب تأتى على كطبق من ذهب
لنقابتنا المسيسة الأخوانية لتؤيدها هنا طبعا لم تعد كل هذه الأشياء
تعطل العمل أو عجلة الإنتاج وطبعا كل الصيالة الأخوان أيدوا
ذلك فى هذا الوقت تأكيدا لمهنيتهم وليس أستكمالا لمخططاتهم
الحقيقية لم أؤيد يوم 1 يناير أطلاقا
 فأنا مع أننا كصيادلة نبدأ الأضراب أو الغياب 
طبقا لقرار العمومية ولكن بالتوازى تماما مع قرارات عمومية الأطباء
مش هنكدب ونألف هم الأكثر تأثيرا فلابد أن نكون معهم فهذا هو القوة
الحقيقية لنا كصيالة حكومين هذا ونحن جميعا فى أنتظار الأربعاء القادم
البداية الفعلية للإضراب والذى أدعمه  وموافقة عليه طبعا
حتى يقضى الله أمرا كان مفعولا
أو تعود كرامتنا فى كادر يحترمنا وتطبقه وزارة الصحة وليس مشروع حوافز
وكلام أعلام مضلل كالعادة للمصريين عن أسباب هذا الأضراب

وفى لحظات اللامبالاة الكبيرة التى أعيشها حاليا
وتماما أنفذها كما يجب 
أفعل كما يقول درويش دائما:
 هنا عند منحدرات التلال أمام الغروب
وفوهه الوقت
قرب بساتين مقطوعة الظل
نفعل ما يفعل السجناء
وما يفعل العاطلون عن العمل
نُربى الأمل
----------------------------------
*= تامر عزت
**= من مقولة لشرين أبوالنجا مع التعديل الكامل
***= واسينى الاعرج

الأحد، 22 ديسمبر، 2013

فى سيرة 2013




 لا أستطيع أن أؤكد لك
لكن ربما يمكننى أن أعد بأن أنتقى لك من ألبومات
الذاكرة لقطات أبدو فيها مبتسما وواثقا 
وأن يكون طيفى فى أيامك حضورا لطيفا لا يجرح ولا يخلف شجنا
( محمد ناجى- تسابيح النسيان

 بداية هذا العام الذى نقف فى وداعه كانت حزينة لىّ حزينة جدا
والحزن شعور كامل مسيطر بأنك لست سعيد وأنك لست على ما يرام
وهذا كان شعورا عائلى مشترك تشاركنا فيه   جميعا كما نتشارك
المعيشة والوجبات ربما يختلف الآن وفى هذه اللحظات بل أننى أتذكره
كذكرى فيلم سينمائى مازلت أشاهده ولكن كفلاش باك
 خالدة هى الذكرى للأبد
والحقيقة أشعر بشئ كبير من الإمتنان الآن عما مضى
وصدق جاهين عندما قال : ياحزين يا قمقم تحت بحر الضياع
حزين أنا زيك وإيه مُستطاع
الحزن مابقالوش جلال يا جدع
الحزن زى البرد زى الصداع
وفعلا  عجبى على نفسك يا إنسان

مرت الشهور والأيام ومر عام من العُمرولكن لم يكن فيه أى إنجاز يمكن
ذكره الحقيقة حدثت بعض الحوادث العارضة  ولكن لم تكتمل بل العكس 
هو الذى حدث فقد تجمع كل من وما أفسد عليا حياتى وعكّر مزاجى خلاله
الحقيقة لن أتكلم هنا عن السياسة فهو حديث شخصى بحت

ها أنت تقفز للنهاية هلا حكيت من البداية؟
ولمن أقول؟ هذى صفوف السنط والصبار تنصت للحكاية
ألها عقول؟
ماذا يضيرك ألقِ ما فى القلب حتى للحجر
أوليس أحفظ للنقوش من البشر
(نجيب سرور- لزوم ما يلزم)

لم أستطع الذهاب لقاهرتى ومنها لم أتعثر بها ولم تسمح ظروفى
النفسية بالرغم من كل خطط السفر بداية من معرض الكتاب 
إنتهاءا بموسم التخفضيات 
لم أسافر
لم أفتقد فى قاهرتى الكتب بل  الحقيقة أفتقد رحلتى نفسها لقاهرتى
و فقد حلت عزيزة مرحب بها 
مكتبتى الجديدة فى غرفتى  ومن ثم أصبحت كل كتبى أمامى ليلا نهارا
فى غرفتى نفس الكتب التى كانت من أول الأسباب لضيقى
لا أعرف من قال أن القراءة سعادة 
القراءة بالفعل نور للعقل  ولكنها فجيعة بشكل ما للقلب 
فعندما تعلم الكثير عن الأشياء ستفقد معناها حتى
قبل أن تجربها وأنت تراها لأنك عرفتها بل وفهمت مكنونها
فتساوت الأشياء ربما تُقدر الكثير من الأشياء وما يفتح الأفاق لعوالم 
كثيرة ولكنه فى النهاية  سيضيق عليك حياتك الحقيقية خاصة
 إذا أقترنت بصراحتك أو وقاحة الحقيقة الآن أعرف أكثر أن
 عدم المعرفة أحيانا كثيرة نعمة وراحة 
ولكن من أستطاع أن يتخلى عمن هى حياته بالتأكيد لن أتوقف
 

بالتأكيد قرأت ما أضاء فكرى سأذكر تحديدا
 كتاب الاسلام بين الشرق والغرب لعزت بيجوفيتش  والذى لم أنتهى
 منه حتى الآن لأننى أعيد القراءة أكثر من مرة جزئيات كبيرة فيه 
 وكتاب معالم فى الطريق ل سيد قطب الذى أخذ منى وقت وتركيز كبير
أما ما شرح نفسى وممكن أقول كان الورد فى قراءاتى فهما
كتابين الأول قواعد العشق الأربعون ل: أليف شافاك
وأحببتك أكثر مما ينبغى ل :أثيرعبدالله
بالرغم من القطبية فى الشخصيات فى الروايتين معى تماما
إلا أنه كالعادة أنجذبت لهم وأحببتهم فعليا بكل ما فيهم
أما أهم كتاب قرأته ويخص المرأة فكان أطلق النار على النساء أولا
والذى أكد لى بعض الأفكار الخاصة بالتفكير الجماعى والتأثير
والإنسان اللغز عموما والمرأة خصوصا

فى منتصف العام كانت فى تجارب جميلة وفسدت فى نهايتها
أهمها كورس اللغة الذى بدأته وكانت نهايتة غبية حيث كان موعد
الإمتحانات له فى وقت عزل د: مرسى والإنفلات الأمنى والفوضى
فلم أمتحن  لأننى لم أخرج أساسا من البيت وأن كنت أتممته على خير 
من ناحية الشرح والفهم 

الوساوس يعرف المريض أنها وهم ويحاول جاهدا التحرر منها
أما الضلالات فيصر المريض على أنها الحقيقة ويقاتل من أجل البرهنة عليها
(د: أحمد خالد توفيق

الحقيقة لا أعرف الضلالات ولكنى أعرف الوساوس وهى ليست فقط الخيالات
والتهيؤات فى الرؤية ولكنها أكثر فى الشخصيات التى تتواجد معهم وتظن
أنك تعرفهم وتعرف نفسك من خلالهم وتنفى صفات قاتلة بهم بتعبير
ساذج نستخدمه نحن كمصريين : بس دا طيب 
لا أعرف ماهو طيب تحديدا خاصة أنه لقب كلا من الحرامى والبلطجى
حتى أنى سمعته على طبيب كاد يقتل مريضا  وعلى أخر يخدع
مرضاه وأخرى تفشى أسرار بيتها لا أعرف ما هو مفهموم الطيب
إلا إذا كان هو هذه الوساوس خاصة عند تتواجد مواقف محددة وشواهد مكان وزمان ما المطلوب أخر لنشفى من هذه الدوائر وهذه الصداقات وهؤلاء المعارف
نتركهم بلا عودة  ونتحرر من كل ألقاب جمل عشرة العمر 
أم نلقى معرفتهم على الحائط ونتناسى وجودهم
كما فعل د: جون ناش بطل  فيلم العقل الجميل ونتعايش مع الواقع المريض
مازال هذا التساؤل شاغلى من بداية العام ولم أجد له أجابة تصلح
كيف أتخلص من وساوس الأخرين والأخرين المقربين لدائرتى أنفسهم 

من يعطى الورد لا يستطيع بعد ذلك أن يعطى أقل من الورد
(ساراماجو - الاخر مثلى )

الورد الثقافى الفنى وهو شئ أهتميت به كثيرا خلال العام هو الاشتراك
فى مجموعات الافلام ومحبيها 
فكان هذا العام هو عام مشاهدتى لأفلام  غير عربية كثيرة جدا
أهمها أفلام فرنسية رائعة وإن كان بها شئ لا أعرفه 
شئ ثقيل  هضما مختلف عن الافلام الامريكيه والشهيرة الحاصة
 على جوائز والتى شاهدتها تقريبا كلها
وبالتأكيد خاب ظنى فى كثير من ترشيحات الأصدقاء 
فهناك أذواق غريبة بشكل كبير ومالحة لدرجة رهيبة أكتشفتها
ممكن أقوال أنها أقتراحات ملوثة الفكرة رائعة التنفيذ وفقط
وأهم فيلمين شاهدتهم وبشكر اللى رشحوهم لى شكر خاص
لأنهما أمتعونى فعليا  لأول مرة مشاهدة كانوا into the wild
و love me if you dare

السعادة مُعدية
(د: أحمد عكاشة

وطبقا لهذه المقولة أتمنى أن تفتح الحياة إيميلاتها للجميع
ومن حولى خاصة عائلتى وأصدقائى  من أصدقاء الشلة
وأصدقاء العمر وأصدقاء العمل وأصدقاء الهوايات والأفكار المشتركة
حتى إيميلاتها الغير هامة والتى ربما تكون متفيرسة بالحزن وتقول لهم
كما يقول لى دائما إيميلى مبتهجا : يا للسعادة لا يوجد لديك رسائل غير هامة
أتمنى أن البدايات التى بدأتها هذا العام تكلل بالنجاح والتوفيق بمشيئة الله
فى العام القادم 2014
وأن  تتحسن صفاتى الشخصية وأكون أكثر صمتا وصمتا كثيرا
 وأكثر أستماعا لمن يحدثنى
أستماع بأهتمام فعلى بجانب الفهم
ولأننى أحب الأرقام الفردية وهو عام فردى لى عمريا
فبالتأكيد فى تفاؤل ولكن بلا أى أنتظارلنتائج محددة
تفاؤل وعمل بخطط  والتوفيق من الله   

الاثنين، 11 نوفمبر، 2013

أشهد يا محمد يا محمود


video








صلاة الخوف
 نجّينا م الشرّير
ارحمنا م التجربة.
المعركة  المرّادي
مش هيّنة..
المعركة غايمة..
غربال ورا غربال
وف صفنّا الجنرال..
المعركة مرعبة.

ووقفنا زيّ الجثث..
باصين على المدبحة.
الدم على صدرنا..
بننتصر؟ ولّا..
فـ طابور الدبح؟
هل دا سؤال العار
ولا السكوت أقبح؟
ننزل نلمّ الغنايم..
ولا نعدّ الجثث؟
خلاص..
فتحنا الطريق؟
ولا الطريق اتهدم؟
الشهدا أخدوا القصاص؟
ولا بكوا م الألم؟
المجد للقنّاص؟
ولا اللي مخّه اتقسم؟
نبني جدار للفخر؟
ولا نافورة الدمّ؟
فيه ظلم..
آخره الجناين؟
فيه عدل..
بابه الظلم؟

خرّجنا م المحنة
لما الغيلان صرخت
غارزين في بعض الناب.
فجأة اكتشفنا ف صوتنا
ريحة الدم..
وف وشنا أنياب.
وان الغيلان احنا

نجّينا م المحنة..
وم الهذيان..
وم النشيد العظيم
ع المارش..بالتعظيم..
بتردده الجماهير
بصريخ جماعي عنيف
يكبت صريخ الخوف..
واللي بيرفض يهتف
يبقى شق الصفّ..
خاين..فـ صف الوحدة
مش مصفوف..
نجينا م الوحدة
والصف ماتوحّدش..
لكن بيتوحّش
نجينا من رؤية
واضحة وضوح الجبل..
بين العمى والشوف
لكنها الأوهام..
خرّجنا منها سُلام..
أكتاف على أقدام..
خرّجنا منها نضاف
الدم مش ع الكفّ..
خرّجنا منها ألف..
أو ميّة..
أو واحد
ف المقتلة القايمة
ينسي سؤال الحرب
يسأل سؤال الضعيف
ويقول:
أنا خايف..
مش م الهزيمة
إنما م النصر
مفروش طريقه بالجثث
للقصر.
لا ندخله..
لا نحمي أصحابه..
نفضل نحاصره
وإسمنا مطموس
نكتب أسامي الشهدا
على بابه..
خرّجنا منها عرايا
زي ما دخلنا..
لا وزرا ولا حاشية
لا نلبس النياشين..
خرجنا منها جُداد
زي ما نزلنا
عيال كتير ماشية
من حدّ مش خايفين..

خرّجنا منها الآن..
نجّينا م التجربة..
المعركة مرعبة
نجينا م التجربة..
المعركة مرعبة.
                                   ( محمود عزت )



                                 أشهد يا محمد يا محمود
                                     أشهد يا وطن
                              أنا ضد الأخوان اللى سقطوا

                                وضد حكم العسكر القائم
                             وضد بلطجة الشرطة المستمرة 
                            وضد فلول مبارك اللى كانوا وعادوا
                                      لا أحد يمثلنى 

                      ويارب نجينا من التجربة المعركة مرعبة